برنامج الإقتراحات

التحسين المستمر من خلال الابتكار

إستخلاص أفكار الموظفين وكسب مشاركتهم هو أمر مهم للغاية وحاسم بالنسبة لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، في ظل بيئة سريعة التغير ومتزايدة التنافسية. ومن أجل أن نكون قادرين على المنافسة في السوق، يكون من الإلزامي بالنسبة لنا إشراك موظفينا ليس فقط عبر إستخدام أيديهم، بل من خلال الأفكار التي يقدمها جميع موظفي الشركة.

تم تقديم برنامج إقتراحات الموظفين في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بموقع الشركة في جبل علي (دوبال) في مايو 1981 مع نية بسيطة تتمثل في تعزيز مشاركات الموظفين، الذين يمثلون أثمن أصول أي شركة. اليوم، يحظى هذا البرنامج الذي حقق نجاحا واسعا، بتقدير وإعتراف كبيرين على الصعيدين الإقليمي والدولي، حيث أصبح جزءا لا يتجزأ من عملية التحسين المستمر للشركة. يعمل البرنامج بنجاح في موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في الطويلة (إيمال) منذ العام 2010.

علاوة على ذلك، أخذ برنامج إقتراحات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بموقع جبل علي، بزمام ريادة برامج إقتراحات الموظفين، ولعب دورا رائدا في تأسيس ودعم مسابقة الأفكار العربية، تحت رعاية مجموعة دبي للجودة.

الهدف الأهم لبرنامج إقتراحات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، الحائز على الجوائز، هو تعزيز وتشجيع مشاركة الموظفين في مساعدة الشركة على تحقيق أهدافها، ومن ثم جني ثمار مبادرات وقدرات وسعة حيلة الموظفين. إن العاملين في شركتنا، يمثلون أهم أصول شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وسيكونون دائما مصدرا للإبداع والابتكار في مكان العمل. من خلال إشراك الموظفين في عملية صنع القرار في المجالات التي تؤثر على وظائفهم، تطمح شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إلى إعطاء الموظفين مزيدا من السيطرة على كيفية أداء وظائفهم اليومية، الأمر الذي يقود إلى مزيد من التحفيز والالتزام.

الجميع لديهم جانبا إبداعيا، كل ما هو مطلوب لكي تنمو هذه الأفكار في بيئة مؤسسية، هو توفير آلية مناسبة داخل الشركة تغذي بشكل استباقي وتدير الأفكار المطروحة من قبل الموظفين. منذ العام 1981، تطور برنامج إقتراحات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إلى منصة رائعة للاستفادة من الجانب الإبداع المخفي داخل موظفينا. وقد أثبت البرنامج، أنه من خلال توفير البيئة المناسبة لموظفينا يمكن تحقيق تحسينات كبيرة في مناطق مثل الإنتاجية والبيئة والصحة والسلامة والجودة والعملية، والعديد من المناطق الأخرى.

تقديم الطلبات عبر الإنترنت

اضغط هنا للوصول إلى النظام الشبكي لتقديم طلبات برنامج إقتراحات.