image description

سلاحف منقار الصقر المهددة بالانقراض تبدأ موسم التعشيش على شاطئ الطويلة في موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم

 

الحفاظ على الموائل الطبيعية للسلاحف يندرج ضمن مبادرات الاستدامة للشركة

الإمارات العربية المتحدة: أعلنت اليوم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، عن بدء وصول سلاحف منقار الصقر المهددة بالانقراض إلى موقع الشركة في الطويلة مع بدء الموسم السنوي للتعشيش.

وقد رصد فريق الاستدامة بشركة الإمارات العالمية للألمنيوم أربعة أعشاش للسلحفاة على شاطئ الطويلة التابع للشركة، مع توقع وصول المزيد من السلاحف إلى الشاطئ طوال الموسم.

وبالإضافة إلى ذلك، فقد تمكن الفريق من إنقاذ ثلاث سلاحف مهاجرة جرفتها الأمواج على الشاطئ المجاور لموقع الشركة في الطويلة، ويجري العمل حالياً على إعادة تأهيل السلاحف في مركز دبي لتأهيل السلاحف في برج العرب، ومع استعادتها لصحتها سيتم إطلاق السلاحف مرة أخرى.

منذ عام 2011 وحتى اليوم، رصدت الشركة نحو 100 سلحفاة منقار الصقر وضعت بيضها على شاطئ موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في الطويلة، ما أسفر عن تفقيس ما يقارب 7000 سلحفاة صغيرة خلال تلك الفترة.

يستغرق بيض سلاحف منقار الصقر نحو 60 يوماً حتى يفقس، ويراقب قسم الاستدامة في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أعشاش السلاحف إلى أن يتم تفريخ كل البيض، عن طريق إجراء عمليات تفتيش يومية تتضمن التنظيف اليومي للشاطئ لضمان سلامة الحيوانات، بالإضافة إلى ذلك، تقوم الشركة بتتبع أنماط التعشيش وتثبيت تدابير الحماية للأعشاش.

وفي إطار استعداداتها لموسم التعشيش السنوي، نظمت الإمارات العالمية للألمنيوم برنامجًا لتنظيف الشاطئ مع متطوعين من موظفي الشركة خلال شهر يناير الماضي، حيث تطوع أكثر من 50 موظفًا لتنظيف الشاطئ هذا العام وشهد تجميع حوالي 2.5 طن من النفايات، فيما يتم جمع حوالي 10 أطنان من الحطام سنويًا من خلال عمليات التنظيف اليومية خلال موسم تعشيش السلاحف وتنظيف الشاطئ خلال العام.

قال سلمان داوود عبد الله ، نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الصحة والسلامة والأمن والبيئة والجودة وتطوير الأعمال في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم: "أطلقنا العديد من المبادرات في جميع مواقع الشركة لحماية التنوع البيولوجي والموائل الطبيعية المحلية، وقد حقق برنامج الشركة في موقع الطويلة لحماية أعشاش السلاحف نجاحاً باهراً، ونحن سعداء بتمكن هذه السلاحف المهددة بالانقراض من استمرار الوصول لشواطئنا كل عام".

ويتراوح متوسط عمر سلاحف منقار الصقر ما بين 30 و50 عاماً ويمكن للإناث أن تضع من 100 إلى 150 بيضة خلال كل موسم للتعشيش. وخلال العام الماضي، شوهد ستة أعشاش للسلحفاة في موقع الشركة في الطويلة، وأكملت نحو 500 بيضة عملية التفقيس بنجاح.

والجدير بالذكر أن سلاحف منقار الصقر أدرجت على قائمة المهددة بالانقراض على القائمة الحمراء الخاصة بالحيوانات المعرّضة لخطر الانقراض وفقاً للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة.