الإمارات العالمية للألمنيوم ضمن أوائل الإمارات لعام 2018

جائزة للشركة الرائدة صناعياً التي نقلت الإمارات العربية المتحدة من دولة غير منتجة للألمنيوم إلى خامس أكبر دولة منتجة للألمنيوم في العالم

 

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: حصلت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، على جائزة أوائل الإمارات والتي تلقتها من قِبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم إمارة دبي، وذلك خلال حفل أُقيم في أبوظبي.

تم تخصيص جوائز أوائل الإمارات في عام 2014 من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لمنحها اعترافاً بالخدمات المقدمة للدولة وروح الريادة.

لقد ساهمت الإمارات العالمية للألمنيوم في آواخر السبعينيات في نقل دولة الإمارات العربية المتحدة من دولة غير منتجة للألمنيوم إلى خامس أكبر دولة منتجة للألمنيوم على المستوى العالمي. واليوم، يعتبر المعدن الذي تنتجه الشركة أكبر الصادرات الإماراتية بعد صادرات النفط والغاز.

كان للشركة أيضًا دورًا رائدًا في البحث والتطوير في قطاع الصناعة، حيث قامت بتطوير تقنياتها الخاصة لمدة تتجاوز عن 25 عاماً. واليوم، تمتلك الشركة أحدث التقنيات ضمن الأكثر كفاءةً في قطاع صناعة الألمنيوم على المستوى العالمي. وفي عام 2016، أصبحت الشركة أول شركة صناعية إماراتية ترخيص تقنياتها الصناعية على النطاق على الدولي.

و عبَر عبدالله جاسم بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة قائلاً: "إنه لشرفٌ عظيم نعتز به في شركة الامارات العالمية للألمنيوم أن يتم الاعتراف بنا من ضمن "أوائل الامارات"، المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. ويأتي هذا الصرح العالمي الكبير كترجمة لأفكار الرواد المؤسسين سمو الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه، وسمو الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم طيب الله ثراه. وأشكر جميع الموظفين الذين ساهموا على مدى العقود الأربعة الماضية في تحويل هذه الشركة إلى كيان رائد في صناعة الألمنيوم على الصعيد العالمي."

يعمل لدى الشركة أكثر من 7000 موظف، من بينهم 1200 من مواطني الدولة، حيث تهدف الشركة إلى تحقيق الرؤية الإماراتية 2021 لتطوير الكوادر البشرية الوطنية الواعدة.

يُذكر أن الشركة لها دور رائداً أيضًا في توظيف المرأة الإماراتية في مجال الصناعات الثقيلة حيث تتقلد السيدات المناصب الإشرافية والمناصب العليا بنسبة تزيد عن 16%.

علاوة على ذلك، حوالي 26 مصنعاً في الدولة تعتمد على معدن الامارات العالمية للألمنيوم في صناعة منتجاتها، وهي جزء من سلاسل التوريد المحلية والعالمية في قطاعات متنوعة مثل البناء وقطاع صناعة السيارات.