الإمارات العالمية للألمنيوم تفوز بجائزة أفضل شركة في مجال احلال وتوطين الوظائف بالدولة

فازت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، بجائزة أفضل منشأة في مجال احلال وتوطين الوظائف على مستوى مؤسسات القطاع الخاص المتميزة في الدولة وذلك خلال حفل التكريم الذي أقيم على هامش الاجتماع الرابع للجنة وزراء العمل بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والذي انعقد في دولة الكويت في شهر نوفمبر 2018.

ورُشحت الإمارات العالمية للألمنيوم من قبل وزارة الموارد البشرية والتوطين المعنية باحلال وتوطين الوظائف في القطاع الخاص لنيل هذه الجائزة التي تكرم الشركات المتميزة في دفع مسيرة تنمية الكوادر البشرية الوطنية.

وكانت الإمارات العالمية للألمنيوم قد ركزت على تنمية قدرات الشباب الإماراتي على مر العقود القليلة الماضية.

وتدير شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أعمالها من خلال كادرها الذي يضم أكثر من 1200 موظف إماراتي. ويتولى الموظفون الإماراتيون أكثر من ثلث المناصب الإشرافية. كما تساهم الإمارات العالمية للألمنيوم بدور فاعل في إشراك المرأة الإماراتية في قطاع الصناعات الثقيلة حيث تتقلد السيدات المناصب الإشرافية بنسبة تزيد على 17 بالمائة.

وعلاوة على ذلك، كان سبعة من أعضاء اللجنة التنفيذية قد انضموا إلى صفوف العمل في الإمارات العالمية للألمنيوم بعد تخرجهم مباشرة وذلك تماشياً مع سياسة الشركة في تطوير المواهب الإمارات الوطنية الواعدة على الأمد الطويل.

وقال السيد عبدالله جاسم بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: "نسعى إلى توظيف أفضل الكفاءات الشبابية الواعدة لنمنحها كل ما تحتاج إليه من فرص وموارد لتحقيق طموحها المهني بما يتوافق مع أهداف الرؤية الإماراتية 2021 لتطوير الكوادر البشرية الوطنية الواعدة. ويسرنا أن نفوز بهذه الجائزة المرموقة على مستوى المنطقة".

الجدير بالذكر أن نسبة التوطين في المناصب الرئيسية لدى شركة الإمارات العالمية للألمنيوم والتي يُمكن تقليدها لموظفين إماراتيين بلغت 37.6 بالمائة في نهاية العام الماضي. وتبذل الشركة قصارى جهودها لتصل نسبة التوطين لديها في أهم المناصب إلى 40 بالمائة بحلول العام 2020.