الإمارات العالمية للألمنيوم تشجع الشباب الإماراتي على العمل بصناعة الألمنيوم

عملاق الألمنيوم الإمارات يرحب بطلاب المدارس في موقع عملياتها، في إطار مبادرة الجولات الوظيفية لشركة مبادلة

الإمارات العربية المُتحدة: تعتزم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إستعراض واحدا من أضخم المواقع الصناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة أمام طلاب المدارس الثانوية، وذلك في إطار جهودها الرامية إلى تشجيع الشباب الإماراتي على العمل بصناعة الألمنيوم.

وسيقوم الطلاب بجولة في موقع عمليات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بمنطقة الطويلة، احدى أضخم المصاهر المنفردة لإنتاج الألمنيوم الأولي في العالم، والقلب النابض لصناعة الألمنيوم الإماراتية المتنامية، التي توظف حاليا حوالي 30 ألف موظف.

وتقوم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم حاليا بتوظيف حوالي 7 آلاف موظف في دولة الإمارات، حيث بلغت نسبة التوطين في الوظائف المستهدفة 35٪ في العام 2016، وتسعى الشركة لبلوغ نسبة التوطين 42% في تلك المناصب بحلول العام 2020.

وتشكل هذه الجولةجزءا من "مبادرة الجولات الوظيفية" التابعة لشركة "مبادلة"، وتمثل جهدا مشتركا بين مبادلة ومجلس أبوظبي للتعليم لتعريف الشباب الإماراتي على مختلف القطاعات الصناعية في الدولة.

وضمت الدفعة الأولى من الشباب الإماراتي التي تقوم بزيارة موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم 45 من طلبة الصف العاشر بمدرسة السمحة، التي تعد من أقرب المدارس لموقغ عمليات الطويلة.

وضم فريق شركة الإمارات العالمية للألمنيوم الذي كان في إستقبال طلاب مدرسة السمحة، خديجة المرزوقي (مسؤول أول الإتصال)، وهي من خريجي هذه المدرسة.

وقالت الطالبة لولوه محمد ذات الـ15ربيعا :"لقد فوجئت بأن بمقدور النساء العمل في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، فهناك الكثير من فرص العمل المتاحة ".

فيما أضافت زميلتها سناء عبدالله التي يبلغ عمرها أيضا 15 عاما بالقول :"أتطلع إلى أن أكون مهندسة عند تخرجي من الجامعة، وبالطبع ستكون شركة الإمارات العالمية للألمنيوم من بين خياراتي المفضلة".

من جانبه قال أحمد الشامسي، نائب الرئيس التنفيذي للموارد البشرية :"لقد كان من دواعي سرورنا الكبير بقيام طلاب مدرسة السمحة بزيارتنا، حيث نرحب دائما بالطلاب القادمين من المناطق القريبة من موقع عملياتنا"، ومضى الشامسي بالقول :"توفر شركة الإمارات العالمية للألمنيوم فرصا وظيفية مجزية لطلاب المدارس الثانوية والجامعات الطموحين في العديد من التخصصات، خاصة وأن نصف مسؤولي اللجنة التنفيذية في الشركة إنضموا إليها كخريجين".

تجدر الإشارة إلى أن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم مملوكة بالتساوي بين شركة مبادلة ومؤسسة دبي للإستثمارات الحكومية، وقد شاركت بمبادرة مبادلة السنوية للجولات الوظيفية منذ العام 2014، حيث قام نحوا 250 طالبا حتى الآن بزيارة شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، في إطار جولات مبادلة الوظيفية.

وتقوم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بشكل دوري بإستضافة مجموعات طلابية من المدارس والجامعات الأخرى بموقعيها في جبل علي والطويلة، بهدف دعم المسيرة التعليمية والطموحات الوظيفية للطلاب.