"الإمارات العالمية للألمنيوم" تواصل تحقيقها نتائج قوية

  • 2.4 مليون طن متري من الألمنيوم حجم الإنتاج، والمبيعات بلغت 18.7 مليار درهم في العام 2015، وذلك ما يعكس الجودة العالية للألمنيوم الذي تنتجه الشركة، إلى جانب قاعدة عملائها القوية.
  • الشركة تواصل التزامها بدعم استراتيجية التنويع الاقتصادي في دولة الإمارات العربية المتحدة بضخ أكثر من 10 مليارات درهم في مشروع مصفاة الألومينا الجديدة في منطقة "الطويلة" في إمارة أبوظبي، فضلاً عن تحقيق النمو المتواصل في مجال تصنيع منتجات الألمنيوم.

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة - 29 فبراير 2016 - اختتمت شركة "الإمارات العالمية للألمنيوم"، المملوكة بشكل مشترك من قبل كلٍّ من شركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية (آي سي دي)، عامها التشغيلي الثاني. وقد تم الإعلان عن النتائج التشغيلية للشركة خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوي للعام 2015، الذي عُقد يوم الخميس الموافق 25 فبراير 2016.

وبهذه المناسبة قال عبدالله كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة "الإمارات العالمية للألمنيوم": "أنا فخور بنتائج الشركة للعام 2015، ولا سيما بعد أن شهد قطاع صناعة الألمنيوم تحديات صعبة خلال العام المنصرم، ويُعزى ذلك إلى حدٍّ كبير إلى حالة عدم الاستقرار في مقومات الاقتصاد الكلي على الصعيد العالمي، وتباطؤ نمو الاقتصاد الصيني، وارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي، وانخفاض أسعار النفط. وفي ظل هذه الظروف، تعكس النتائج القوية لشركة "الإمارات العالمية للألمنيوم" مدى تميز الخطط التي وضعناها، وتركيزنا على احتياجات العملاء، والجودة العالية لعملياتنا. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لتوجيه الشكر إلى موظفينا وموردينا وعملائنا على دعمهم والتزامهم وحرصهم على الشراكة الدائمة معنا".

أهم الإنجازات المالية للشركة:

  • بلغ حجم إيرادات المبيعات 18.7 مليار درهم إماراتي في العام 2015، مقارنة بـــــ 19.8 مليار في العام 2014، وذلك نتيجة الانخفاض في أسعار الألمنيوم.
  • حققت الشركة دخلاً صافياً وقدره 1.9 مليار درهم إماراتي في العام 2015، مقارنة بـــــ 3.7 مليار درهم في العام 2014.
  • الحصول على تسهيلات قرض بقيمة 18 مليار درهم إماراتي وتسهيلات مُرابحة سلعية إسلامية، لسداد التسهيلات القائمة لشركة الإمارات للألمنيوم (إيمال)، التابعة لشركة "الإمارات العالمية للألمنيوم"، الأمر الذي سيُمكن الشركة من تمويل مشاريعها التنموية بشكل كامل.

ولتحقيق هذه النتائج، قامت شركة "الإمارات العالمية للألمنيوم" خلال العام 2015 بتدشين العديد من المبادرات لتعزيز ميزتها التنافسية من حيث تخفيض التكاليف، والتركيز على تحسين الإنتاجية، والاستثمار في الفرص التي أثمرت عنها عملية اندماج الأصول التشغيلية لكلٍ من شركة "الإمارات للألمنيوم" (إيمال)، وشركة "دبي للألمنيوم" (دوبال)، بالإضافة إلى مواصلة تحسين تكاليف رأس المال والكفاءة التشغيلية.

الإنجازات التشغيلية:

تضمنت الإنجازات التشغيلية للشركة خلال العام 2015 ما يلي:

  • بيع 2.4 مليون طن متري من الألمنيوم عالي الجودة لأكثر من 250 عميلاً حول العالم، بزيادة نسبتها 4% مقارنة بالعام 2014.
  • باعت الشركة أكثر من 225 ألف طن من الألمنيوم في دولة الإمارات العربية المتحدة، مما وفر الدعم اللازم لمواصلة النمو في صناعة منتجات الألمنيوم في الدولة. كما تم إحراز تقدم فيما يتعلق بإنشاء مصنعي منتجات الألمنيوم الجديدين؛ مصنع قضبان الأسلاك (بطاقة 50 ألف طن)، ومصنع سحب الألمنيوم (بطاقة 50 ألف طن)، والذين يجري تطويرهما من جانب عملاء "الإمارات العالمية للألمنيوم"، "دوكاب"، و"تاليكس"، وذلك في منطقة خليفة الصناعية (كيزاد)، حيث من المقرر بدء الإنتاج فيهما خلال العام الجاري (2016).
  • التوقيع على اتفاقية ترخيص تكنولوجية مع شركة "ألمنيوم البحرين" (ألبا) لتركيب التقنية المتطورة العائدة لـ "الإمارات العالمية للألمنيوم"، المستخدمة لصهر الألمنيوم، ويُطلق عليها "دي إكس ألترا"، وذلك في خط الإنتاج الجديد لــــ (ألبا)، وهي اتفاقية الترخيص الأولى من نوعها لبيع هذه التقنية المتطورة من شركة صناعية إماراتية إلى شركة خارج دولة الإمارات، وهو دليل على كفاءة وفعالية هذه التقنية التي تم تطويرها في الإمارات.
  • وضع حجر أساس للأعمال الإنشائية لمصفاة الألومينا الجديدة بطاقة 2 مليون طن متري سنويا في منطقة خليفة الصناعية (كيزاد) في أبوظبي، ومن المقرر أن يبدأ الإنتاج في العام 2018.
  • إحراز تقدم بشأن دراسة الجدوى لمشروع تطوير منجم تصدير "البوكسايت" التابع لشركة "غينيا ألومينا" في جمهورية غينيا، بما في ذلك تطوير البنية التحتية العائدة للمشروع، مثل ميناء الحاويات في منطقة "كامسار"، وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة والقوى العاملة المحلية، وتسليم عدد من مشاريع التنمية المجتمعية في مجالي الرعاية الصحية والتعليم.