ضمن برنامج المسرعات الحكومية وبحضور الدكتور ثاني الزيودي "الإمارات العالمية للألمنيوم" و"جنرال إلكتريك" توقعان مذكرة تفاهم لتطبيق مبادرات لخفض الانبعاثات على مدى 100 يوم

دبي، 21 ديسمبر 2016: وقعت "الإمارات العالمية للألمنيوم"، مذكرة تفاهم مع شركة "جنرال إلكتريك للطاقة" العالمية للتعاون في تطبيق برنامج 100 يوم لخفض انبعاثات أكاسيد النتروجين، المندرج في إطار المسرعات الحكومية، التي أطلقها مؤخراً صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله".

حضر توقيع مذكرة التفاهم معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة، في مقر المسرعات الحكومية بدبي، ووقعها عبدالله جاسم كلبان العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة "الإمارات العالمية للألمنيوم"، وجوزيف أنيس الرئيس والمدير التنفيذي لوحدة أعمال خدمات الطاقة بالشرق الأوسط وأفريقيا في شركة "جنرال إلكتريك للطاقة".

وتعمل "الإمارات العالمية للألمنيوم" مع "جنرال إلكتريك"، عبر شراكة مع وزارة التغير المناخي والبيئة، على تحقيق نتائج ملموسة على المستوى البيئي، ويعد المشروع الجديد الأول من بين خمس مبادرات سيتم تطبيقها تحت مظلة المسرعات الحكومية

وتتطلع "الإمارات العالمية للألمنيوم" إلى خفض انبعاثات أكاسيد النتروجين بنسبة 10 بالمئة بنهاية شهر فبراير المقبل، وسيكون لنجاح المشروع دور حيوي في تعزيز نوعية الهواء بما يعادل إزالة 280 ألف سيارة من طرقات الدولة، ويعتبر مؤشر جودة الهواء أحد الأهداف الرئيسية لرؤية الإمارات 2021، إذ تعتبر أكاسيد النتروجين من الملوثات الرئيسية الأربعة للهواء.

وقال عبدالله كلبان: "تمثل مذكرة التفاهم خطوة مهمة نحو تحقيق الأهداف الطموحة التي وضعتها ’الإمارات العالمية للألمنيوم‘ تحت مظلة المسرعات الحكومية. ونحن على ثقة بأن اعتماد حلول ’جنرال إلكتريك‘ الرقمية المتطورة في محطات توليد الطاقة سيكون له أثر كبير في تحسين جودة الأداء وتحقيق أهداف الأجندة الوطنية".

من جهته، قال جوزيف أنيس: "يعكس توقيع هذه الاتفاقية مع’ الإمارات العالمية للألمنيوم‘ الرائدة عالمياً، الإمكانات التقنية الكبيرة التي تتمتع بها ’جنرال إلكتريك‘ وتؤهلها لدعم القطاع في الارتقاء بمستويات الإنتاجية والكفاءة، والمساهمة ببناء مستقبل أكثر استدامة. وتمثل مذكرة التفاهم رافداً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة انطلاقاً من الأجندة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. ويشرفنا أن يقع الاختيار علينا من قبل برنامج المسرعات الحكومية ووزارة التغير المناخي والبيئة وشركة ’الإمارات العالمية للألمنيوم‘، ونؤكد من هنا عمق التزامنا بتحقيق الأهداف المشتركة عبر الاستفادة من أحدث الحلول التقنية والرقمية التي قمنا بتطويرها".

وبموجب مذكرة التفاهم، ستتعاون "جنرال إلكتريك" مع "الإمارات العالمية للألمنيوم" لتطبيق برنامج سريع للحد من انبعاثات أكاسيد النتروجين في محطتي توليد الطاقة في الطويلة وجبل علي، بالتزامن مع تعزيز الكفاءة التشغيلية للمحطتين وخفض استهلاك الوقود.

وتتضمن مجموعة تقنيات "جنرال إلكتريك" التي سيتم استخدامها حلول حقن المياه للتوربينات الغازية الجاري تشغيلها في محطة جبل علي، وفي محطة الطويلة، وستعمل "جنرال إلكتريك" على تطبيق برمجيات التحديث Fin-Fan على اثنين من التوربينات كحد أقصى بهدف تحسين الأداء التشغيلي لأنظمة التبريد بما يؤدي إلى خفض استهلاك الحمولات الثانوية، كما ستعمل على تزويد أنظمة التنظيف بأمواج الضغط لتحسين الكفاءة التشغيلية وخفض الانبعاثات الغازية.

وبعد تحقيق الهدف الأولي للمسرعات الحكومية، ستقوم "جنرال إلكتريك" بتطبيق نظام جديد لتغيير الوقود السائل في المحطتين بهدف خفض تواتر عمليات تغيير الوقود، إضافة إلى تطبيق حلول لخفض استهلاكه، كما ستعمل على دراسة السبل المثلى للحد من انقطاعات التشغيل آخذة بعين الاعتبار مستويات الأداء الحالية.

المسرعات الحكومية ... آلية عمل تحاكي المستقبل

وتقدم المسرعات الحكومية خدمات لدعم مختلف الجهات الحكومية المشاركة هدفها الأساسي تسريع تحقيق أهداف الأجندة الوطنية في أربعة مجالات أساسية وهي المؤشرات الوطنية، والسياسات، والبرامج والمبادرات، والخدمات الحكومية من خلال تشكيل فرق عمل مشتركة من مختلف الجهات في الدولة لمعالجة التحديات وإنجاز الأهداف، بالاستفادة من التجارب والابتكارات العالمية، وتحقيق الريادة والتميز في العمل الحكومي عبر تنفيذ مشاريع وتجارب بأساليب عمل ريادية ومبتكرة تفضي إلى تحقيق نتائج سريعة وضمان استدامتها.

وتعد المسرعات الحكومية آلية عمل مستقبلية، يتركز عملها في القطاعات والمجالات الرئيسية، وتعمل على تسريع تنفيذ مشاريع الحكومة الاستراتيجية من خلال مساحات عمل مبتكرة تعمل فيها فرق عمل مشتركة تحت إشراف نخبة من المدربين والمشرفين والكفاءات، لتقديم برامج مكثفة في مدد قصيرة.

شركة الإمارات العالمية للألمنيوم

يذكر أن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إحدى أكبر منتجي الألمنيوم في العالم وأكبر شركة صناعية غير نفطية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقعت عدداً من اتفاقيات الخدمات التعاقدية في إطار شراكتها على المدى الطويل مع "جنرال إلكتريك"، بهدف ضمان التشغيل الأمثل لتوربينات ضمن منشأة الطويلة، أحد أكبر المواقع المنفردة لصهر الألمنيوم في العالم. كما قدمت "جنرال إلكتريك" تقنيات التحديث "مسار الغاز المتطور Advanced Gas Path" لاستخدامها في منشأة "الإمارات العالمية للألمنيوم" في جبل علي.