image description

شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في جبل علي تحصل على شهادة مبادرة رعاية الألمنيوم لمعايير الاستدامة لأدائها المتميز في الحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية

  • "مبادرة رعاية الألمنيوم" هي منظمة عالمية غير ربحية تستهدف إلى ترسيخ وتعزيز تطبيق معايير الاستدامة في صناعة الألمنيوم.
  • تعتبر "مبادرة رعاية الألمنيوم" معياراً عالمياً في قطاع صناعة الألمنيوم للحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية.

 

الإمارات العربية المتحدة، 16 أغسطس 2021: أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، اليوم عن حصول مصهر جبل علي التابع لها على شهادة مبادرة رعاية الألمنيوم للأداء المتميز في مجال الحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية.

و تعتبر شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أول شركة في الشرق الأوسط تنضم إلى مبادرة رعاية الألمنيوم في العام 2017، وفي العام 2019 أصبحت أول شركة في الشرق الأوسط تحصل على شهادة مبادرة رعاية الألمنيوم من خلال مرافقها في الطويلة. ومنذ ذلك الحين، واصلت الشركة تحسين أدائها في مجال الحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية ، واستضافت دورات تدريبية لتشجيع الشركات الأخرى في الإمارات العربية المتحدة، والتي تستخدم معدن الإمارات العالمية للألمنيوم في تصنيع منتجاتها، على الانضمام إلى مبادرة رعاية الألمنيوم.

يشار إلى أن مبادرة رعاية الألمنيوم هي منظمة عالمية غير ربحية تضع المعايير الدولية للحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية، وهي الجهة الدولية الرائدة المختصة بمنح شهادات تطبيق معايير الاستدامة في قطاع صناعة الألمنيوم. وتجمع المنظمة تحت مظلتها أكبر الشركات العالمية الرائدة في قطاعات التعدين وسبك المعادن والمستخدمين النهائيين مثل أبل، ونسبريسو وغيرها من المنظمات غير الحكومية، لتعظيم مساهمة الألمنيوم في خلق مجتمع مستدام.

وقال عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: "نفتخر بحصولنا مرة أخرى على اعتماد من مبادرة رعاية الألمنيوم وشهادة معايير الاستدامة لمرافقنا في جبل علي. وتعتبر شهادة مبادرة رعاية الألمنيوم دليلاً على التزام شركة الإمارات العالمية للألمنيوم باستمرار تحسين أداء الاستدامة في كافة أعمالنا، وذلك لضمان المرونة في المستقبل، وبما يتماشى مع الأهداف الرامية التي حددها قادة دولة الإمارات العربية المتحدة".

وأضاف: "ندرك في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أن إنتاج الألمنيوم، و الذي يجعل الحياة العصرية متكاملة، يجب أن يكون قائم على مبادئ الاستدامة، فمن المهم إنتاج الألمنيوم بطرق مسؤولة تدعم الحفاظ على مستقبل مستدام للأجيال القادمة. ويعتبر الأداء القوي للحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية للشركة وترك تأثير إيجابي للمجتمعات التي نعمل فيها ولعالمنا من أهم قيمنا".

من جانبها قالت فيونا سولومان، الرئيس التنفيذي لمبادرة رعاية الألمنيوم: "نهنئ شركة الإمارات العالمية للألمنيوم على حصول عملياتها في جبل علي على هذه الشهادة. وبعد أن حصل مصهر الألمنيوم في الطويلة في العام 2019 على هذه الشهادة، وهو أول مصهر يُمنح هذه الشهادة في منطقة الخليج، أصبح أداء الحوكمة والبيئة والمسؤولية الاجتماعية  في مصهري الشركة معتمداً من مبادرة رعاية الألمنيوم. ويؤكد التزام الشركة المستمر بالحصول على شهادات مبادرة رعاية الألمنيوم على تمسك الشركة القوي بمبادئ الاستدامة".

يذكر أن مصهر جبل علي مُنح هذه الشهادة من مبادرة رعاية الألمنيوم بعد الخضوع لإجراءات تدقيق صارمة ومستقلة لتقييم ممارسات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وأداء الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات في الموقع. وتضمنت عملية التدقيق مجموعة متنوعة من العوامل المرتبطة بشكل مباشر وغير مباشر بعمليات الشركة في جبل علي، والتي تتضمن تأثير المصهر على التنوع البيولوجي والوفاء بمعايير حقوق الإنسان والشفافية والمشاركة المجتمعية والانبعاثات وإدارة النفايات بشكل مفصل ودقيق.