image description

الإمارات العالمية للألمنيوم تشارك خبرتها الطويلة في العمل الآمن في فترة الصيف مع شركات ضمن مدينة خليفة الصناعية

الإمارات العربية المتحدة: تزامناً مع بداية فصل الصيف الحار، تشارك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، خبرتها الطويلة في العمل الآمن تحت درجات الحرارة المرتفعة، مع شركات أخرى متواجدة ضمن مدينة خليفة الصناعية، التابعة لموانئ أبوظبي.

ولتبادل الخبرات، استضافت كل من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم ومدينة خليفة الصناعية خبراء ومدراء الصحة والسلامة وأصحاب الشركات العاملة في هذا المجال، في مقر شركة الإمارات العالمية للألمنيوم الرئيسي في الطويلة.

ونظراً لضرورة استمرار العمليات والمنشآت الصناعية لمصاهر الألمنيوم على مدار العام، طوّرت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أفضل الممارسات على مستوى العالم لضمان سلامة العاملين في الظروف الحارة.

يشمل برنامج الوقاية من الإجهاد الحراري التابع لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم جلسات وورش عمل تدريبية وتوعوية، وتوفير المرافق المناسبة للتبريد والترطيب، والمراقبة الصحية، والعديد من أدوات التحكم الأخرى. يتم مراجعة البرنامج في نهاية الصيف حرصاً على التحسين المستمروتطوير البرنامج.

كما حرصت الشركة على توفير مناطق مخصصة للراحة، وأكشاك مُكيّفة، وآلات لصنع الثلج، ووحدات تكييف متنقلة للموظفين الذين يعملون في الأماكن المفتوحة. وتوفر الشركة أيضاً مجموعة من الوسائل الأخرى لمساعدة الموظفين على مقاومة الحر، مثل مستحضرات للحماية من الأشعة فوق البنفسجية ومنع الطفح الجلدي الناتج عن الحر، وزجاجات مياه قابلة لإعادة الاستخدام للتزود بالمياه بشكل مستمر، ومشروبات الإلكتروليت. كما يتم تدريب موظفي شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بصورة دورية على المخاطر المتعلقة بالحرارة والتدابير الوقائية. ففي العام الماضي، أجرى الفريق المختص بالصحة والسلامة أكثر من 100 جلسة لتوعية الموظفين والمقاولين بكيفية العمل الآمن تحت درجات الحرارة المرتفعة.

بالإضافة لذلك، تعقد شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بشكل منتظم اختبارات للتأكد من مستويات السوائل لدى موظفيها العاملين. وفي الصيف الماضي، تم القيام بأكثر من 17,000 اختبار لضمان سلامة الموظفين أثناء العمل في الطقس الحار.

وسجلت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم ثلاث حالات فقط من الإجهاد الحراري البسيط في الصيف الماضي، ونتيجة الإبلاغ والتدخل السريع، تمكن فريق الخدمات الطبية التابع للشركة بالسيطرة بفعالية على هذه الحالات عن طريق تقديم الإسعافات الأولية اللازمة. .

وفي المتوسط​​، يعمل 4000 من موظفي شركة الإمارات العالمية للألمنيوم يومياً في مناطق مفتوحة خلال الأشهر الحارة. وتسعى الشركة لعدم تسجيل أي حالة إجهاد حراري مستقبلاً.

وفي هذا الصدّد صرح السيد سلمان عبد الله، نائب الرئيس التنفيذي للصحة والسلامة والإستدامة والبيئة والجودة وتطوير الأعمال، في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم قائلاً: "إن ضرورة استمرارية عملياتنا في فصل الصيف دعتنا لتكريس سنوات عديدة لوضع نظام للعمل الآمن في الظروف المناخية الحارة. ونحن لا نتهاون في ذلك أبداً، ونؤمن بأنّ لدينا خبرة طويلة ونجاحاً كبيراً يستحقا أن نشاركهما مع الآخرين. وسيتيح لنا ذلك تحقيق هدفنا الجماعي، وهو ضمان صحة وسلامة من يقومون بأعمال هامة لدولتنا في المناطق الخارجية خلال الطقس الحار ".

ومن جانبه علق السيد عبد الله حميد الهاملي، نائب الرئيس التنفيذي للدعم المؤسسي، في موانىء أبوظبي قائلاً:

"تتمتع موانئ أبوظبي والشركات التابعة لها بثقافة عريقة في مجال الصحة والسلامة والبيئة وتحرص على الدوام على اطلاق المبادرات والخطوات الكفيلة بضمان أعلى درجات سلامة وصحة العمال. إن شراكتنا المميزة مع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم تسهم في تعزيز وتبادل المعرفة في مجال الصحة والسلامة والبيئة وتمكين كافة الموظفين والعامين بمدينة خليفة الصناعية، أول منطقة متكاملة في أبوظبي للصناعات والخدمات اللوجستية والتجارة، من العمل في مختلف الظروف."