بالتزامن مع الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي "الإمارات العالمية للألمنيوم" توفر فحوصات مجانية لموظفاتها

عدد العاملات بالشركة في الإمارات وغينيا يبلغ 434 موظفة.

الإمارات العربية المُتحدة: نظمت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم حملة شاملة للتوعية بسرطان الثدي بين صفوف موظفيها، ووفرت فحوصات مجانية بمنشآتها الطبية، إلى جانب جمع التبرعات لصالح أبحاث وعلاج سرطان الثدي لغير القادرات، وذلك بالتزامن مع شهر أكتوبر، الذي يعد الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي.

وتعد شركة الإمارات العالمية للألمنيوم من كبريات الشركات الموظفة للسيدات، واللاتي يبلغ عددهن 434 موظفة بمختلف عمليات الشركة في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية غينيا.

وتضمنت الحملة فحوصات مجانية لسرطان الثدي بالمنشآت الطبية التابعة لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم في جبل علي والطويلة وغينيا، فضلا عن عدد من الأنشطة الإجتماعية والتوعوية حول "اليوم الوردي". وخلال الحملة، بلغ حجم تبرعات موظفات شركة الإمارات العامية للألمنيوم وإدارة الشركة، 40 ألف درهم، لصالح "جمعية أصدقاء مرضى السرطان".

وكانت تلك هي المرة الثامنة التي تقوم فيها شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بتنظيم حملة التوعية بسرطان الثدي بين صفوف موظفيها في دولة الإمارات العربية المتحدة، والمرة الثانية في جمهورية غينيا.

وقال خالد عيسى بوحميد، نائب أول الرئيس للعلاقات الحكومية :"تحتل صحة وسلامة موظفينا قمة أولويات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، حيث يشير الخبراء إلى أنه يتم غالبا الكشف عن الإصابة بسرطان الثدي في منطقتنا في مرحلة متأخرة ، وبالتالي ستساعد جهود التوعية والفحص الدوري في التغلب على تلك المشكلة"، ومضى بوحميد بالقول :"في ضوء توظيفها لمئات السيدات، تمتلك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم الفرصة لتقديم يد العون، سواء على مستوى الشركة، أو على مستوى المجتمع بشكل عام".