الإمارات العالمية للألمنيوم تفوز بجائزة الإنتاجية لمسابقة الأفكار العربية 2016

برنامج إقتراحات الموظفين في الشركة إستقطب خلال العام 2015 إجمالي 23,951 إقتراحاً، تم تكريم 16,355 منها إقتراحاً بوفورات بلغت 28 مليون درهم.
الإمارات العربية المُتحدة: في ضوء تصدرها لمسيرة برامج إقتراحات الموظفين في الإمارات ومنطقة الخليج منذ العام 1981، أضحى برنامج شركة الإمارات العالمية للألمنيوم لإقتراحات الموظفين مثالاً يحتذى به من جانب الشركات الأخرى، وفي العام 2015 وحده، إستقطب البرنامج إجمالي 23,951 إقتراحاً، تم تكريم 16,355 منها إقتراحاً بوفورات بلغت 28 مليون درهم.

وتأكيدا لمكانة الشركة الريادية بقطاع برامج إقتراحات الموظفين، وجهودها المتواصلة لتعزيز الإبتكار والإنطلاق به إلى آفاق أرحب وأوسع، فازت إحدى مشاركات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بجائزة الإنتاجية ضمن مسابقة الأفكار العربية السنوية لأفضل فكرة للعام، والتي عقدت بالتزامن مع الدورة الـ11 للمؤتمر السنوي الدولي للأفكار العربية، نهاية شهر أبريل. وتهدف المسابقة السنوية إلى تكريم الموظفين والشركات تقديراً لأفكارهم المتميزة التي تم تطبيقها خلال العام السابق، وتوفر فرصة للشركات المشاركة لمعايرة نفسها مقابل الشركات الرائدة الأخرى، وكذلك تحفيز الموظفين.

وكان إقتراح شركة الإمارات العالمية للألمنيوم الفائز بالجائزة، هو "لحام الأجزاء المرنة عوضاً عن تشبيكها لتقليص إنخفاضات الكهرباء"، المقدم من ذاكر حسين، فينكاتيسوارا راو، وريجانجوزيف وسيدفخرالدينجليل من قسم إعادة تبطين الخلايا (عمليات جبل علي)، حيث تمكن الإقتراح بنجاح من تقليص إنخفاضات فولتية الفواصل، وتحقيق توفير كبير في الطاقة المتكررة، وتجنب إستخدام المشابك لتوصيل الأجزاء المرنة. كما فاز الإقتراح أيضا هذا العام بالجائزة الذهبية في فئة أفضل الإقتراحات- جوائز أفضل فكرة للعام (عمليات جبل علي)، خلال مسابقة جائزة راشد السنوية التي تنظمها شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

وقامت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، التي كانت لاعبا أساسيا في تأسيس مؤتمر الأفكار العربية كمجموعة فرعية تابعة لمجموعة دبي للجودة، بدعم المؤتمر والمسابقات التي تقام على هامشه لـ11 عاما على التوالي منذ دورته الإفتتاحية في العام 2006، وبهذا الفوز الجديد، يبلغ عدد الجوائز التي فازت بها الشركة بمختلف فئات مسابقة الأفكار العربية، 26 جائزة.

وتعليقا على الفوز بالجائزة، قال سلمان عبدالله، نائب الرئيس التنفيذي- الصحة والسلامة والإستدامة والبيئة والجودة :" يمثل التحسين المستمر والابتكار جزء لا يتجزأ من الحمض النووي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وفي عالم اليوم الذي يتسم بالتنافس الشديد، يعد إبداع وإبتكار جميع الموظفين ضرورة تشغيلية هامة لنجاح الشركة"، ومضى سلمانبالقول :" ما يميز شركة الإمارات العالمية للألمنيوم عن غيرها من المنافسين، هو برنامجها الناجح والحائز على الجوائز لمشاركات وإقتراحات الموظفين، حيث يلعب الموظفون دورا هاما في نمو وإستدامة الشركة من خلال تقديم أفكار التحسين وحلول التعامل مع المشكلات".

وإختتم سلمان عبدالله تصريحاته بالقول :"تهدف قيم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إلى تعزيز وتشجيع ثقافة العمل القائم على الأداء حيث يتم تمكين الموظفين عبر تعزيز قيم الملكية والمساءلة ودعم الفريق، وهو المزيج الذي يُمكن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم من تحقيق إمتياز عملياتها عبر التحسين المتواصل والإبتكار، حيث يجسد دعمنا المحوري لمجموعة دبي للجودة ومؤتمر الأفكار العربية، خير شهادة على ذلك".