الإمارات العالمية للألمنيوم تدعم تعليم الشباب الإماراتي عبر نموذج محاكاة الأمم المتحدة

المبادرة تهدف إلى تطوير وتعزيز جوانب المواطنة العالمية والقدرات التنفيذية لقادة المستقبل.

الإمارات العربية المُتحدة: في إطار جهودها المتواصلة لتمكين الشباب الإماراتي عبر التعليم وتنمية المهارات، أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم العالمية مرة أخرى عن رعايتها لمؤتمر الشرق الأوسط التمهيدي لمحاكاة نموذج الأمم المتحدة، الذي إنعقد بمدرسة الإبداع النموذجية للبنات في دبي بتاريخ 17-18مايو 2016. وتمحور تركيز دورة هذا العام للمؤتمر، الذي تم تنظيمه بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، حول موضوع "التغير المناخي وتأثيراته"، حيث تمت دعوة نحو 150 إلى 200 طالب إماراتي من مجموعة متنوعة من المدارس التابعة لمنطقة دبي التعليمية و وزارة التربية والتعليم للمشاركة في جلسة محاكاة كاملة لإجتماع إحدى لجان الأمم المتحدة.

وتم تدريب الطلاب، الذين تقمصوا دور سفراء 25 دولة، لمدة يومين قبل جلسة المحاكاة الفعلية مما ساعدهم على الفهم والتوصل إلى قرارات تعود بالفائدة حول موضوع تغيير المناخ واحتياجات البلدان التي يمثلونها، كما قام إدارة مؤتمر الشرق الأوسط التمهيدي لمحاكاة نموذج الأمم المتحدة بتشجيع المعلمين الذين حضروا التدريب على مساعدة الطلاب على الاستفادة من التدريبات في مجالات القيادة والمواطنة العالمية والقدرات التنفيذية، فضلا عن تعلم المهارات اللازمة لتحسين هذه الصفات في طلابهم. وتم تدريب المعلمين والطلاب على حد سواء حول مفهوم عقلية التنمية الذاتية، والتي تشجع على حل المشاكل وتسلح الأفراد بالمهارات اللازمة لاتخاذ خطواتهم المقبلة على الساحة الدولية.

وفي معرض تعليقه على رعاية المؤتمر، قال خالد بوحميد، نائب أول الرئيس للعلاقات الحكومية :"تلتزم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بوضع إرث دائم للمجتمعات التي نعمل فيها، حيث يمثل ضمان فرص التنمية المجزية من خلال المبادرات التعليمية، جزءا أساسيا من إستراتيجيتنا للمسؤولية الإجتماعية، كما أن دعم الشركة لمؤتمر الشرق الأوسط التمهيدي لمحاكاة نموذج الأمم المتحدة ينبع من إيماننا بأهمية تشجيع ودعم الشباب الإماراتي في طريقه نحو تشكيل قاعدة المفكرين الإستراتيجيين وقادة العالم في المستقبل".

وقامت أيضا شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، التي تعد من أبرز داعمي مؤتمر الشرق الأوسط التمهيدي لمحاكاة نموذج الأمم المتحدة ، بتمكين ستة من طلاب المدارس الثانوية المشاركين في برنامج مؤتمر الأمم المتحدة التمهيدي، بالحديث خلال منتدى الطلاب التابع للقمة العالمية لطاقة المستقبل 2016 حيث ألقى كل طالب منهم كلمة مدتها دقيقة واحدة خلال جلسة بعنوان "منتدى شباب الأمم المتحدة"، مستفيدين من تلك الفرصة للتعبير عن أفكارهم حول الطاقة المتجددة والمستدامة.

وفي العام 2014، قامت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم برعاية حضور 100 طالبا لمؤتمر الشرق الأوسط التمهيدي لمحاكاة نموذج الأمم المتحدة للطلاب، الذي أقيم في دبي بمدرسة الإتحاد الخاصة في جميرا، حيث وفر المؤتمر منبرا للطلاب للتعلم ومناقشة قضايا المياه العالمية، وبالمثل، شهد العام 2015، رعاية الشركة لمشاركة 150 طالبا لمؤتمر الأمم المتحدة التمهيدي في مدرسة الإبداع النموذجية ومدرسة الاتحاد الخاصة، حيث ركزت دورة العام 2015 على موضوع الطاقة المتجددة، وشهدت إنخراط الشباب في نقاشات مكثفة حول هذا الموضوع.