"الإمارات العالمية للألمنيوم" تستضيف الدورة الـ33 لمؤتمر ومعرض اللجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم في دبي

خبراء الصناعة الدوليين يناقشون الأفكار والنتائج المستخلصة من مختلف مجالات البحوث والممارسات المتعلقة بتنقيب وتعدين البوكسيت وإنتاج الألومينا والألمنيوم.

الإمارات العربية المُتحدة: أعلنت كلاً من اللجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم وشركة الإمارات العالمية للألمنيوم عن إستضافتهما المشتركة لفعاليات الدورة الـ33 لمؤتمر ومعرض اللجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم في دبي في الفترة من 29 نوفمبر إلى 1 ديسمبر. ويتجسد الهدف الرئيسي للجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم، التي تشكلت في العام 1963،  في تعزيز تبادل الأفكار والنتائج المستخلصة من مختلف مجالات البحوث والممارسات المتعلقة بتنقيب وتعدين البوكسيت وإنتاج الألومينا والألمنيوم.

وتنعقد دورة العام 2015 لمؤتمر ومعرض اللجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم، للمرة الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث سيشهد المؤتمر مشاركة عدد من كبار المتحدثين الصناعيين الدوليين، الذين يتناولون موضوعات مثل البوكسيت وموارد البوكسيت، وإنتاج الألومينا وحلول معالجة المخلفات، وإنتاج الألمنيوم الأولي، والكربون ومواد الكربون، ومنتجات وسبائك الألمنيوم. وتجدر الإشارة إلى أن السيد/ ميشال ريفيردي، المدير الأول: إدارة تطوير ونقل التكنولوجيا في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم،  لعب دورا أساسيا في تنسيق أوراق العمل التي سيتم عرضها ومناقشتها خلال المؤتمر.

وتعتزم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم تنظيم مأدبة عشاء للوفود المشاركة وجولات ميدانية بموقعي مصهريها في الإمارات في كل من شركة الإمارات للألمنيوم (إيمال، المعروفة أيضا باسم موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في الطويلة) وشركة دبي للألمنيوم (دوبال، المعروفة أيضا باسم موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في جبل علي)، كما سيقوم الدكتور علي الزرعوني، نائب أول الرئيس لتطوير ونقل التكنولوجيا بعمليات جبل علي، والذي يشغل حالياً منصب الرئيس الفخري للَجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم، بإلقاء الكلمة الترحيبية بالمشاركين، وتقديم ورقة عمل خلال المؤتمر.

ويتضمن برنامج المؤتمر عرض عشر أوراق عمل مقدمة من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم (منها ثلاث أوراق عمل مشتركة). وفيما يلي قائمة بعناوين أوراق العمل وممثلي شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، الذين سيقومون بتقديمها:

  • "التكنولوجيا والابتكار في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم" - الدكتور علي الزرعوني نائب أول الرئيس لتطوير ونقل التكنولوجيا بعمليات جبل علي.
  • تكنولوجيا خلايا DX عند مستوى 400 كيلو أمبير وأعلى"- راوة بارحيم، المهندس الرئيسي: ضبط العمليات -الإختزال.
  • "زيادة الأمبيرية في خطوط إنتاج تقنية DX بمصهر إيمال" - شيخة الشحي، مدير أول: ضبط العمليات –الإختزال.
  • "حل عملي منخفض التكاليف لمعالجة مخلفات إختزال الصوديوم بمحطة القشط" – شين بوليه (المهندس الرئيسي: ضبط العمليات -الإختزال.
  • "تقييم تسرب حرارة غطاء الأنود " - أمل الجسمي، مهندس أول : تطوير ونقل التكنولوجيا.
  • "استراتيجية للمحافظة على جودة الأنود في حال إنخفاض جودة فحم الكوك" - تابان كيه ساهو، المدير: ضبط وتحسين العمليات، الكربون والميناء.
  • "دور عمليات تصنيع الأنود في صافي استهلاك الكربون" - خليل  قاضي،  المدير: ضبط وتحسين العمليات، الكربون والميناء.
  • "توجه لتصميم مصهر ألمنيوم مستدام" - منى العمودي، مشرف أول: تكنولوجيا البيئة، إدارة البيئة في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم،  وستيفان بروك، مدير الهندسة والتكنولوجيا البيئية في شركة هاتش.
  • "معدلات أداء معاجين الصدم الخضراء والصديقة للبيئة في بوتقات صهر شركة الإمارات العالمية للألمنيوم - محمد توفيق المهندس الرئيسي: ضبط العمليات –الإختزال، في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وبنديكت آلارد، مهندس البحوث والتطوير في شركة كاربون سافوي.
  • "دراسات حول إنبعاثات بالفلور  فلورايد الكربون الخماسي  والتوزيع الحالي باستخدام إشارات الأنودات الفردية في خلايا إختزال الألمنيوم" - علي جاسم، فني أول: الصيانة الميكانيكية، إدارة الطاقة وتحلية المياه في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وجامعة نيو ساوث ويلز.

الإمارات العالمية للألمنيوم. وقال الدكتور علي الزرعوني :"يسعدنا الترحيب بإنعقاد دورة العام 2015 لمؤتمر ومعرض اللجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم، للمرة الأولى في منطقة الخليج، وإنطلاقاً من كوننا أكبر منتج للألمنيوم الأولي في المنطقة، تلتزم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بمواصلة العمل على رفع معايير الصناعة، وبالتالي بناء إرث من التميز على المستوىين المحلي والدولي"، ومضى الدكتور علي الزرعوني بالقول :"ستسلط أوراق العمل المقدمة من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، خلال دورة العام 2015 لمؤتمر ومعرض اللجنة الدولية لدراسة البوكسيت والألومينا والألمنيوم، الضوء على العديد من المجالات التي نسعى فيها إلى إحداث تغيير، حيث نتطلع للقاء نظرائنا من كبار قادة صناعة الألمنيوم".