الإمارات العالمية للألمنيوم تنظم أولى حملاتها للتوعية بأمراض السرطان عند الرجال

بحضور أكثر من 300 موظفاً بموقعيها في الطويلة وجبل علي

الإمارات العربية المُتحدة: في إطار سعيها إلى تعزيز الوعي العام بأمراض السرطان عند الرجال، نظمت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم مؤخراً أولى حملاتها للتوعية بأمراض السرطان عند الرجال يوم الإثنين 26 يناير 2015، كمنتدى لتزويد موظفيها بمعلومات حول كيفية التعرف على الأعراض المبكرة والخيارات العلاجية المتاحة. وشهدت الحملة، التي تم تنظيمها بالشراكة مع جمعية أصدقاء مرضى السرطان، مشاركة ممثلون عن هذه الجمعية الخيرية إلى جانب أطباء من مستشفى خليفة ومركز "إن إم سي أوروكير"، والفريق الطبي في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، والذين تفاعلوا جميعا مع موظفي الشركة حول أهم المخاطر والمشكلات الصحية.

وشجعت الحملة، التي ركزت بشكل خاص على أمراض سرطان الرئة والجلد والبروستاتا والخصية، على توفير نقاش مفتوح وتعزيز مستويات المعرفة، حيث قال السيد/ خالد عيسى بوحميد، (نائب أول للرئيس :الإتصال والشؤون الحكومية في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم) :"تتأثر مستويات الوعي المحدود بأعراض وآثار أمراض سرطان الرجال سلبياً بالحساسيات الثقافية التي تحيط الموضوع. حيث تمثلت الرسالة التي هدفنا لتوصيلها إلى موظفينا عبر حملة السرطان عند الرجال في أن الكشف المبكر هو الحل، حيث أنه من المهم بدء حوار يمكّن الرجال من التعرف على الأعراض واتخاذ الإجراءات اللازمة، وفي ظل تشكيل الموظفين الرجال لنسبة 94% من الموظفين البالغ عددهم 7000 موظف، تدرك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم مسؤوليتها تجاه تسليط الضوء على هذا الموضوع الهام".

وخلال الحملة إستعرض ممثلو جمعية أصدقاء مرضى السرطان خبراتهم الناتجة عن عملهم في المنطقة وشجعوا من لديه مخاوف على مراجعة الطبيب. وقدم الفريق الطبي أيضاً عروضاً تقديمية خاصة بكل مشكلة صحية، وتفاعل مع الحضور عبر جلسات جانبية صغيرة، ما منح الموظفين فرصة لطرح الأسئلة ومعرفة المزيد عن المواضيع التي تهمهم.

وأضاف السيد/ خالد عيسى بوحميد :"تقدم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم خدمات طبية متخصصة لجميع الموظفين، بحيث و يمكن لأي موظف لديه مخاوف صحية بالحصول على الاستشارة الطبية. كما أن هدفنا من تنظيم هذه الحملة يتجسد في توفير معلومات مفيدة لموظفينا ".

وقد حظيت حملة السرطان عند الرجال 2015 بإهتمام فاق التوقعات مع حضور أكثر من 300 موظفا لجلسات الحملة بموقعي شركة الإمارات العالمة للألمنيوم في الطويلة وجبل علي، وبسبب هذا الزخم والإهتمام الكبيرين، جنبا إلى جنب الإلتزام المتواصل بصحة ورفاهية الموظفين، تخطط شركة الإمارات العالمية للألمنيوم لتنظيم الحملة سنوياً.