"الإمارات العالمية للألمنيوم" تكرم 54 موظفاً أتموا "ربع قرن" من العمل في الشركة

الإمارات العربية المُتحدة: كرمت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم 54 موظفا أتموا مسيرة 25 عاماً من العمل بالشركة هذا العام خلال حفل عشاء رسمي بفندق "العنوان" بدبي، يوم الثلاثاء 11 نوفمبر 2014، حيث تم الإشادة بمدى تفاني وإلتزام الموظفين، بتحقيق هذا الإنجاز القياسي المرموق، وتم توزيع الشهادات والهدايا في دليل ملموس على مدى تقدير الشركة لجهودهم المميزة.

وكان إحتفال هذا العام، الحادي عشر من نوعه، منذ دورته الإفتتاحية في العام 2004، بالتزامن مع إحتفال شركة دبي للألمنيوم (دوبال)، التابعة لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، بمناسبة مرور 25 عاماً على تدشينها. ومع تكريم موظفي هذا العام، الذين انضموا للشركة في العام 1989، يصل العدد الإجمالي لموظفي شركة الإمارات العالمية للألمنيوم الذين تمكنوا من تحقيق هذا الإنجاز القياسي إلى 524 موظفاً.

وفي إطار تقديره للموظفين خلال حفل التكريم، قال سعادة/عبدالله جاسم بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، :"يتميّز جميع المكرمين بإنجازاتهم الشخصية التي أسهمت في نجاح ونمو شركة الإمارات العالمية للألمنيوم على مدار السنين، فعندما انضموا للعمل مع الشركة منذ 25 عاما مضت، كانت لا تزال في بداياتها الأولى، أما اليوم فهي من بين أكبر خمسة شركات عالمية لإنتاج الألمنيوم الأولي، كما أن دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من بين أكبر أربع دول منتجة للألمنيوم في العالم، وهو الأمر الذي لم يكن ليتحقق بدون إسهامات موظفينا الذين يمثلون أهم أصول الشركة وأكثرها قيمة".

وفي كلمته نيابة عن الموظفين المكرمين في العام 2014، عبر مسعود طيب العلي، نائب الرئيس التنفيذي: شبكة التوريدات، عن خالص شكره للشركة، حيث قال :"إنه لمن دواعي سرورنا العمل في شركة، مثل شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، تستثمر بشكل متواصل في موظفيها، لقد إستفدنا جميعا من الدورات التدريبية لتنمية المهارات والكفاءة على إمتداد مسيرة عملنا، كما أن معايير الإمتياز، التي تعد حد الأداء الأدنى للشركة، تؤكد على مدى شغفنا بأن نكون الأفضل، كما أنها رسخت أقدام الشركة بقوة في واجهة صناعة الألمنيوم العالمية".