"الإمارات العالمية للألمنيوم" تستعرض تقنياتها الوطنية المُتطورة خلال معرض تكنولوجيا المياه و الطاقة والبيئة 2014

سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم يتفقد جناح الشركة بالمعرض ويستمع لمُلخص حول مزايا تقنياتها المُتطورة لإختزال الألمنيوم

>قالت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وهي تحالُف صناعي مشترك لإنتاج الألمنيوم الأولي، يتخذ من دولة الإمارات العربية المُتحدة مقراً له، تعود ملكيته مُناصفة لكل من شركة مبادلة للتنمية من أبوظبي ومؤسسة دبي للإستثمارات الحكومية من دبي، أنها تستغل الفرصة كاملة من مشاركتها بدورة هذا العام لمعرض تكنولوجيا المياه و الطاقة والبيئة 2014، لإستعراض مكانتها الرائدة وإنجازاتها المرموقة بمجالات ومناطق إهتمام المعرض، وقام سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الأعلى للطاقة، رسميا بإفتتاح المعرض وزيارة جناح شركة الإمارات العالمية للالمنيوم، حيث إستمع إلى مُلخص قدمته نجيبة الجابري، المدير الأول لإدارة الهندسة وإدارة الأُصول في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، تناول تقنتي الشركة المُتطورتين من طراز DX وDX+ لإختزال خلايا الألمنيوم، واللتين تستهلكان مستويات طاقة أقل لإنتاج الألمنيوم وتُحافظان في نفس الوقت على ما تتمتع به منتجات الشركة من مستويات جودة ونقاء عالية، كما تُقلص أيضا من أثار عمليات المصهر على البيئة عبر كفاءة الطاقة المُحسنة وتقليص مستويات إنبعاث الغازات.