image description

الطاقة

تستهلك عملية صهر الألمنيوم طاقة هائلة، مما يعني أن انتاج المزيد من الألمنيوم بطاقة أقل يُعد أمراً اقتصادياً وواجباً بيئياً تلتزم به شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

تملك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم محطات توليد الطاقة التي تعمل على طاقة الغاز الطيبعية في منطقة الطويلة وجبل علي لتوفير الطاقة لعملياتنا.

وتهدف الشركة إلى انتاج الطاقة الكهربائية بأكبر قدر ممكن من الكفاءة، وخفض كمية الكهرباء المستخدمة في عمليات صهر الألمنيوم.

ترتكز أبحاثنا وتقنياتنا على خفض كمية الطاقة المستخدمة لدى انتاج كل طن من الألمنيوم.

تم تطوير التكنولوجيا لدينا على مدى أكثر من 25 عاما، والعمل في وقت سابق منذ عام 1980.

فقد ساعدت تقنياتنا الحديثة في خفض كمية الكهرباء اللازمة لانتاج كل طن من الألمنيوم بنسبة 37.5 بالمئة.

وتُعد الطاقة المستهلكة خلال عملية صهر الألمنيوم عند استخدام أحدث تقنياتنا بين أقل المعدلات في هذه الصناعة.

كما نركز على تخفيض استهلاك الطاقة في مجالات أخرى في عملياتنا.
ومن الأمثلة على ذلك فعالية ساعة الأرض التي تشارك فيها شركة الإمارات العالمية للألمنيوم سنوياً منذ عام 2008. حيث نقوم تجاوباً مع هذه المبادرة العالمية، باطفاء الأجهزة الكهربائية غير اللازمة لساعة واحدة كل أسبوع. ونحافظ بهذه الطريقة على كميات متواضعة ولكن قيّمة من الكهرباء من خلال تذكيرنا دائماً بإمكانية حفاظنا على الطاقة كل يوم في العمل وفي المنزل.