التصنيع والتنوع الاقتصادي

تعتبر الإمارات العالمية للألمنيوم أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز. ولقد ساهمت شركتنا على مدى 40 عاماً تقريباً بدورٍ فاعل في زيادة عمليات التصنيع وتعزيز التنوع الاقتصادي في الدولة.

وتساهم الشركة بنسبة 4% من الإنتاج العالمي للألمنيوم الأولي وبحوالي نصف الكمية المنتجة في دول مجلس التعاون الخليجي.

تساهم الشركة  في تحقيق أهداف التنوع الاقتصادي المحددة في "رؤية الإمارات 2021" من خلال منتجاتنا التي تلبي الطلب المتزايد من الصناعات التحويلية و تزايد الإنفاق ضمن سلسلة التوريد المحلية.

منتجاتنا من الألمنيوم هي من أكبر الصادرات المصنعة في الدولة بعد النفط والغاز.

تساهم الشركة كل عام بمليارات الدولارات من عائدات الصادرات الإماراتية إذ تصل منتجاتها إلى أكثر من 60 دولة في أوروبا والأمريكيتين ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا.

ويعتبر صهر الألمنيوم المجال الأساسي لأعمالنا. وتعمل الشركة اليوم على توسيع عملياتها وزيادة امتدادها عالمياً  من خلال تعدين البوكسيت وإنشاء مصفاة لتكرير الألومينا مما يعزز من مكانتها الرائدة في صناعة الألمنيوم.